16 ديسمبر، 2011

انساني

 انسيني..انساني
لاتهمني ذاكرتك..
و
لا ذكرياتك 
  لقد سقطت من اعالي اشجاري
كاوراق الخريف.. 
سكنت بلاد الموت
و
غابت كما الاموات
لان الاقنعة في بلادي
ليس لها جواز مرور
او
طريق نجاة 
  انتي مجرد كذبة
مرت من هنا
و
لن تعود

ابداااا
تماما 
كما الكذبه 
انساني 
انسيني


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق