8 يونيو، 2011

احبكم

 دعاوي
ترفع
تطلب
تلتمس
ان اتكلم
ان اسمع
ان ارى
 اتفاعل
اشارك
كان
و
مازال 
قراري
رد كل الدعاوي
رغم حسن النية
و
صدق المودة
لا
احد يسالني لما؟؟؟
لا 
تسالوني افضل؟
ليس من اجلي
بل من اجلكم
يكفي
اخشى عليكم 
ان تفتنو بي 
احبكم


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق